وقفتا دعم للجيش في السويداء والحسكة: نرفض التهديدات الأمريكية ونثق بالجيش العربي السوري

دعما للجيش العربي السوري واحتفالا بالانتصارات التي حققها في الغوطة الشرقية نظمت الفعاليات الأهلية والشبابية في محافظتي السويداء والحسكة وقفتين شعبيتين عبر المشاركون فيهما عن الاعتزاز بانتصارات الجيش في مواجهة الإرهاب.

وفي السويداء أكد المشاركون في الوقفة التي نظمت بساحة المجاهد سلطان باشا الأطرش أمام مبنى المحافظة وقوفهم في خندق واحد مع رجال الجيش العربي السوري في مواجهة الحرب الإرهابية التي تستهدف وطننا، مشيرين إلى أن كل المؤامرات والتهديدات بالعدوان التي يطلقها أعداء سورية لن تستطيع النيل من إرادة السوريين في السعي لإعادة الأمن والأمان إلى ربوع الوطن ومن عزيمة جيشنا الباسل في سحق الإرهاب واجتثاثه من جذوره.

وعبر المشاركون عن اعتزازهم بالانتصارات التي يحققها أبطال الجيش العربي السوري على امتداد مساحة الوطن والتي كان آخرها الانتصار الميداني المهم في الغوطة الشرقية وتخليصها من رجس الإرهابيين، مؤكدين ثقتهم التامة بقدرة الجيش العربي السوري على إعادة الأمن والاستقرار إلى كامل الأراضي السورية.

وأشار المواطن أسامة مظلومة إلى أن هذه الوقفة هي رسالة للعالم بأن الشعب السوري الذي قاوم الاستعمار بكل أشكاله وحقق الجلاء العظيم هو اليوم أشد عزيمة وإصراراً على تحقيق الانتصار على أعداء الوطن ومرتزقتهم من الإرهابيين التكفيريين .‏

وقال المواطن جميل دويعر: إن النصر الذي تحقق في الغوطة الشرقية شكل ضربة قاصمة للمشاريع المعادية لسورية وأدواتها الإرهابية، مضيفا: إن هذه الوقفة هي تأكيد على استعداد أبناء الوطن للتصدي لكل من يحاول النيل من سيادتنا الوطنية .

ولفت الشاب جدعان الجباعي إلى أن الشعب السوري الذي قاوم كل أشكال الإرهاب وصمد في وجه كل المؤامرات والحرب العدوانية التي شنت على وطننا لن يسمح للمشروع الأمريكي الصهيوني البغيض ودول الغرب الاستعمارية باستهداف سورية فتكاتف الجيش والشعب والقيادة كفيل بدحر كل المتآمرين وأصحاب الفكر التكفيري الوهابي.

وشهدت محافظة الحسكة تجمعا امام مقر فرع اتحاد شبيبة الثورة دعما للجيش العربي السوري اكد المشاركون فيه استنكارهم للتهديدات الأمريكية ضد سورية تحت ذرائع كاذبة، لافتين إلى أنها مبررات وحجج واهية لتسويغ عدوانها على الشعوب والبلدان التي لا تدور في فلكها.

وعبر المشاركون عن ثقتهم أن التهديدات الأمريكية لن تزيد الشعب السوري إلا إصرارا وتصميما على المقاومة والصمود في وجه كل التهديدات والمحاولات اليائسة للنيل من سورية، مؤكدين ثقتهم بانتصار محور المقاومة على كل المؤامرات والمخططات المعادية التي سيكون مصيرها الفشل والخذلان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *