ثلاث وزارات توقع مذكرة تفاهم لإطلاق البطاقة الذكية

وقعت وزارات الداخلية والاتصالات والتقانة والنفط والثروة المعدنية مذكرة تفاهم اليوم لإطلاق المشروع الوطني للبطاقة الذكية الوطنية متعددة الاستخدامات وذلك في الشركة السورية للاتصالات بدمشق.

ويهدف المشروع إلى اصدار بطاقة ذكية تقدم خدمات متعددة للمواطنين مع التركيز على ضرورة الاستفادة من مشاريع البطاقة الذكية القائمة حاليا لدى وزارة النفط وقواعد البيانات الخاصة بالسجل المدني لدى وزارة الداخلية.

وبموجب المذكرة تكون كل جهة من الجهات مسؤولة عن إدارة منظومة الخدمات وقواعد البيانات الخاصة بها وفق المهام المناطة بها، وتقوم الهيئة الوطنية لخدمات الشبكة بإدارة منظومة اصدار البطاقات الوطنية مع امكانية إضافة أي خدمات جديدة لجهات أخرى وفق المعايير والمتطلبات الفنية التي تحددها الهيئة.

ووقع المذكرة وزراء الداخلية اللواء محمد الشعار والاتصالات والتقانة الدكتور علي الظفير والنفط والثروة المعدنية المهندس علي غانم.

وسبق توقيع المذكرة عرض تجريبي لإصدار البطاقة حيث تم تحميلها بيانات القيد الفردي والعائلي وخدمة المشتقات النفطية وبيانات شهادة السواقة مع إمكانية إضافة أي خدمات عائدة لجهات مختلفة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *