“هبني وجدت سواك” مجموعة شعرية للشاعر غازي الخطاب

تتنوع مجموعة شعرية للشاعر غازي فيصل الخطاب بعنوان “هبني وجدت سواك” بين شكلي التفعيلة والشطرين ويغلب عليها الالتزام بالموسيقا والبحر والمواضيع الإنسانية والاجتماعية والوجدانية.

وفي نصوص المجموعة صوت الغربة يتجلى نازفا بالالم والحزن مع القافية التي تتلاءم في تصاعدها المؤجج للعاطفة كقوله في قصيدة الطوفان.. “من أقاموا هنا ومن ذهبوا.. عبرات في الليل تنسكب”.

أما قصيدة “عطشى” التي تحركت في موضوعها المتوازن على نغم خفيف متسارع في تحولاته وصفت الذكريات عبر الماضي فقال فيها.. “في ليلات الصيف العاري.. كانت كل طيور الربوة تلقي شعرا.. والنهران ثمالة عشق في الأقداح”.

وعند الخطاب ترتفع الصورة الى مستوى اكثر القا كما في قصيدة /كنت استبقت/ لتأتي شفافة رقيقة فيقول فيها.. “أنا ترجلت عن مهري الابي وقد ساحت قوائمه في المزلق الخطر شدت يداي على الأشواك حين هوت كواكب الليل في اكناف منحدر”.

مجموعة “هبني وجدت سواك” من منشورات اتحاد الكتاب العرب وتقع في مئة وثمانين صفحة من القطع المتوسط.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *