علاج غير متوقع للسرطان؟!

نشر بحث جديد في مجلة أبحاث السرطان يؤكد أن فيروس زيكا الذي يسبب أضراراً دماغية مدمرة لدى الأطفال، يمكن أن يعالج سرطانات الدماغ لديهم.

ودمر الفيروس القاتل خلال التجارب نوعين من الأورام التي تؤثر بشكل رئيسي على الأطفال دون سن الخامسة. وبشكل حيوي، قام زيكا بانتقاء وقتل الخلايا السرطانية التي يصعب علاجها، ولكنه ترك الخلايا العصبية سليمة دون إصابتها بأذى.

ووصف العلماء البرازيليون من جامعة ساو باولو النتائج بأنها “مذهلة”، بعد أن ساهم “علاج زيكا” بتخليص بعض الفئران من أي أثر للمرض. ويخططون بالفعل لإجراء التجارب على الأطفال.

وقام العلماء بزراعة أورام دماغية بشرية جنينية في الجهاز العصبي المركزي لدى فئران الاختبار، يطلق عليها اسم “medulloblastoma”. وتقلصت الأورام لدى 20 من أصل 29 من الفئران الخاضعة لعلاج فيروس زيكا. كما اختفت في اثنين من الفئران المصابة بورم “medulloblastoma”.

وفي بعض الحالات ساهم الفيروس في وقف انتشار الأورام، من خلال القضاء على الورم الثانوي أو عرقلة نموه. وكانت تركيزات جسيم فيروسي واحد لكل 10 خلايا، كافية لتصيب وتقتل الخلايا المصابة بالأورام النخاعية.

وفي البحث تم تعديل خلايا الورم لإصدار الضوء، بحيث يلتقط الماسح الضوئي إشارة ملونة. وأظهرت هذه الصور تطور الأورام بعد حقن الفيروس.

ويمكن أن يُصاب الشخص بفيروس زيكا، إذا تعرض للدغة بعوضة مصابة، ويذكر أن رضيع المرأة الحامل عرضة للإصابة بتشوه في الرأس، وهو عيب خلقي يتسبب بصغر الرأس والدماغ بشكل غير طبيعي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *