الرئيس الروسي يشارك في مسيرة (الفوج الخالد) بموسكو

بمشاركة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، انطلقت في موسكو اليوم، مسيرة “الفوج الخالد” إحياء لذكرى العسكريين الذين قتلوا خلال الحرب العالمية الثانية ضد النازيين.

ووفقا لوكالة تاس سيسير المشاركون في هذه الفعالية السنوية في شوارع موسكو حاملين صورا لأقربائهم الذين شاركوا في هذه الحرب.

وقالت رئيسة المركز الصحفي لمنظمة “الفوج الخالد” في موسكو يلينا كالغينا: “نعتقد أن المسيرة سيشارك فيها نحو مليون شخص”.

وتجري المسيرة عادة في كل المناطق الروسية ابتداء من كالينينغراد إلى كامتشاتكا لكن هذا العام انضم إليها آلاف الناس في جميع أنحاء العالم حيث خرج سكان لشبونة ومدريد وسان باولو وبوينس آيرس ونيويورك وشيكاغو إلى الشوارع لإحياء ذكرى الذين شاركوا في الحرب العالمية الثانية.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد شارك في المسيرة 3 مرات واعتاد أن يحمل صورة أبيه فلاديمير بوتين الذي أصيب بجروح حرجة في ضواحي مدينة لينينغراد سان بطرسبورغ حاليا في تشرين الثاني عام 1941.

ويعود تقليد إجراء المسيرة في روسيا إلى عام 2007 ومنطقة تيومين الروسية حيث جرت أول مسيرة من هذا النوع بعنوان “عرض للمنتصرين” أما تسميتها الحالية “الفوج الخالد” فظهرت بمدينة تومسك الروسية عام 2012 وفي عام 2013 شملت المسيرة 120 مدينة روسية وفي عام 2014 خرج سكان أكثر من 500 مدينة في 7 بلدان بالعالم إلى شوارع مدنهم لإحياء هذه الذكرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *