حبوش: زيادة الودائع في تجاري حمص وعودة لمنح القروض

أكد مدير فرع المصرف التجاري السوري رقم 3 محمد حبوش ارتفاع كتلة ودائع المصرف بشكل ملحوظ بمختلف أنواعها، مبيناً أنها بلغت أكثر من 10 مليارات ليرة حتى نهاية نيسان الماضي، حيث بلغت قيمة ودائع تحت الطلب 5,8 مليارات ليرة ووصلت الودائع لأجل إلى مبلغ 2,2 مليار ليرة، وبلغت قيمة الودائع التوفيرية 1,5 مليار ليرة، منوها بانخفاض قيمة السحوبات المصرفية بنسبة كبيرة نتيجة لزيادة واضحة وكبيرة في قيمة الإيداعات.

وأوضح حبوش أن المصرف عاود مؤخرا منح القروض والتسهيلات الائتمانية وفق الضوابط التسليفية المحددة بموجب قرار مجلس النقد والتسليف رقم 52، مبيناً أن مجلس الإدارة عمم مؤخراً بالعودة لمنح التسهيلات الائتمانية المباشرة كحسم السندات وتسهيلات الجاري المدين بالليرات السورية وبضمانة عقارية بالاعتماد على وسطي المكوث للحسابات الدائنة للمتعامل على المستوى المصرفي كأساس لاحتساب الحد الأقصى لمنح الجاري المدين، مضيفاً: إنه تمت إعادة تفعيل منح القروض الاستثمارية بغرض تمويل المشاريع الإنتاجية “كإنشاء المعامل والمصانع او إضافة خطوط إنتاج جديدة أو توسيع المنشآت القائمة”.

وكشف حبوش أنه تم خلال الأيام القليلة الماضية إعادة تفعيل قروض السلع المعمرة حتى مبلغ 500 ألف ليرة للعاملين في دوائر الدولة من فئة الموطنين رواتبهم لدى المصرف “يقبضون رواتبهم من المصرف” عن طريق مؤسسة التجارة الداخلية وذلك لشراء مفروشات أو أدوات وسلع منزلية وغيرها.

وبين أن المصرف المركزي يسعى لإمكانية تنفيذ ربط كوات الصرافات مع بعضها البعض “تجاري- عقاري- تسليف” لتسهيل عملية السحب على المواطن وهو بصدد إحداث محولة وطنية تعمل لتشبيك كل الفروع بمهام واحد يسمح بالسحب من صرافات المصارف الأخرى، مشيرا إلى أنه يتبع لفرع المصرف التجاري السوري رقم 3 ثمانية صرافات جميعها بالخدمة معظم الأوقات وخاصة في ساعات النهار والذروة، لافتاً إلى وجود نية لإعادة افتتاح فرع المصرف التجاري السوري رقم 2 المغلق حاليا، لافتاً إلى أنه تم مؤخرا افتتاح عدد من المكاتب المصرفية في المدينة منها مكتب صالة الجمهور في مبنى مجلس مدينة حمص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *