طهران تؤكد.. الجيش العربي السوري ضرب الكيان “الصهيوني”

نفى نائب رئيس لجنة الأمن القومي الإيراني أبو الفضل حسن بيغي، أن تكون بلاده هي من نفذت ضربة صاروخية على مواقع في هضبة الجولان، مؤكدا أن الجيش العربي السوري هو من قام بالضربة الصاروخية.

حسن بيغي أفاد بأن إيران ليس لها علاقة بالصواريخ التي أطلقت، أمس، على مواقع لكيان العدو الصهيوني، ولو كانت هي لأعلنا ذلك فورا.

وأضاف بأنه عندما تعد “داعش” الإرهابي على القوات الإيرانية، وقررت الرد، قامت بهجوم صاروخي على مواقع التنظيم في دير الزور، وأعلنت ذلك فورا.

وحول تصريحات الكيان بتحميل إيران مسؤولية الضربة الصاروخية على الجولان، وقيامها بتدمير مواقع إيرانية في سورية، بين نائب رئيس لجنة الأمن القومي بأنه لا تواجد عسكري لإيران في سورية، ولا قواعد، و”إسرائيل” تكذب، ومن قام بالضربة أمس هي سورية، وهو رد على الاعتداءات المتكررة على هذه البلد.

في سياق أخر، رأى رئيس لجنة مجلس الدوما الروسي للشؤون الدولية ليونيد سلوتسكي، أن اعتداء الكيان “الصهيوني” على مواقع في سورية، هي فعالية مخطط لها مسبقا بعد خروج الولايات المتحدة من الصفقة النووية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *