ترامب يتجاهل البروتوكولات الأمنية في البيت الأبيض

نشرت صحيفة “Politico” الأمريكية مقالا عن تجاهل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للبروتوكلات الأمنية المعتمدة في البيت الأبيض و التي تهدف إلى ضمان سلامة هواتف المسؤولين.

فبحسب الصحيفة فإن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لايتقيد بالتعليمات الأمنية ويتجاهلها.

وتهدف التعليمات الأمنية لحماية هواتف المسؤولين الأمريكيين من القرصنة و تسريب المعلومات.

وأكدت الصحيفة بأن ترامب يملك على الأقل هاتفي “آيفون”، أحدهم يستخدمه للمكالمات و الآخر لقراءة الأخبار و “التغريد” على تويتر.

ووفقا للقواعد الأمنية المتبعة فإنه يتم إرسال أجهزة الهواتف بشكل منتظم للدائرة الأمنية المختصة وبشكل دوري لمراجعتها.

هذا و يستخدم ترامب هاتفه للتصوير و الفيديو و المحادثات المباشرة، الأمر الذي يعتبر ممنوع إستخدامه نظرا لأنه من الممكن الحصول من خلاله على معلومات حول مكان الرئيس و المحادثات التي يجريها.

يذكر بأن الرئيس السابق باراك أوباما استخدم خلال فترته الرئاسية هاتف “آيفون” دون استخدام الكاميرا و الفيديو، كما إستخدم معدات فائقة الأمان للمحادثات الهاتفية.

ومن جهة أخرى يحاول المقربون من ترامب بإقناعه بتغير هاتفه مرة كل شهر، حتى يكون بمقدور الخبراء معاينة الهاتف، الأمر الذي رفضه ترامب و إعتبره بالغير مريح، يذكر بأن آخر فحص لهاتف ترامب جرى منذ خمسة أشهر مضت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *