شمخاني: دور إيران في حربها ضد الإرهاب أغضب أمريكا

أكد أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني علي شمخاني أن غضب أمريكا وحلفائها يعود لفشل مشروعهم الإرهابي الذي أوجدوه في المنطقة.

وقال شمخاني في كلمة اليوم: إن “الدور الايراني المؤثر في محاربة تنظيم “داعش” الإرهابي ومنع تمدده في سورية والعراق ولبنان وحتى في أوروبا أغضب أمريكا وحلفاءها لفشل مشروع هذا التنظيم الإرهابي الذي أوجدوه ودعموه”.

واستنكر شمخاني الإجراءات أحادية الجانب وغير القانونية التي اتخذتها الولايات المتحدة في غزو العراق وأفغانستان والاعتداء على سورية وقتل مئات الآلاف من الأبرياء في هذه الدول لأسباب واهية وغير مبررة مؤكدا وجود العديد من الوثائق التي لا يمكن إنكارها وتثبت دعم الجيش الامريكي والطائرات الأمريكية لتنظيم داعش الإرهابي أو حتى إنقاذه عندما كان يحاصر من قبل قوى محاربة الإرهاب.

وجدد شمخاني التأكيد على سياسة إيران القائمة على تثبيت الأمن والاستقرار في المنطقة مذكرا بان طهران قدمت حلولا سياسية لمختلف أزمات المنطقة ولكن أمريكا والدول التي تعمل على تازيم المنطقة لا ترغب بالحل السياسي وانهاء قتل الابرياء وتدمير البنى التحتية.

وحول نتائج المباحثات الإيرانية الأوروبية بخصوص الاتفاق النووي اعتبر شمخاني أن هذه المحادثات الجارية تمثل آخر اختبار للأوروبيين لإثبات استقلاليتهم أمام إملاءات الولايات المتحدة وإذا لم يستطيعوا أو لا يريدون بأي شكل من الأشكال الدفاع عن مصالحهم ومصالح إيران فإن الاستمرار بالعمل معهم غير مفيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *