مخبز الرستن الآلي.. أضرار بـ 250 مليون ولجنة مختصة لإعادة التأهيل

بين حسام منصور مدير فرع حمص للشركة العامة للمخابز تعرض مخبز الرستن الآلي للتخريب والتدمير المتعمد من الجماعات الإرهابية المسلحة ولسرقة الآلات والمعدات الفنية، لافتا إلى أنه وفور إعادة الأمن والاستقرار إلى المدينة تم الكشف المبدئي وتبين تضرر إنشائي وفني بشكل كبير وتقدر قيمة الأضرار بما لا يقل عن 250 مليون ليرة سورية.

وأوضح منصور أنه تم تشكيل لجنة فنية متخصصة من الفرع للكشف على المخبز وتقدير الأضرار بشكل دقيق والتنسيق مع نقابة المهندسين لإعداد تقارير السلامة الإنشائية لإعادة تأهيل المخبز إنشائياً ثم فنياً، مبيناً أنه ستتم المباشرة بأعمال إعادة التأهيل خلال أقرب فترة ممكنة فور الانتهاء من إعداد الدراسات اللازمة والكشوفات الفنية والهندسية الخاصة بالمخبز ورصد الاعتمادات المالية اللازمة من الوزارة ومن المتوقع البدء بالتأهيل وإعادة الإعمار خلال فترة زمنية لا تتعدى الشهر.

وكشف منصور عن تجهيز خطي إنتاج بشكل إسعافي في قبو مبنى النادي الرياضي بالمدينة بطاقة إنتاجية تصل إلى 6 آلاف ربطة خبز يوميا لتأمين احتياجات السكان ريثما تتم إعادة تأهيل وإقلاع المخبز الآلي الأساسي، مؤكداً أنه يتم توزيع مادة الخبز على أهالي قرى وبلدات ريفي حمص الشمالي والشمالي الغربي بشكل مباشر وبالسعر التمويني النظامي فقط (50 ليرة سورية) عبر سيارات فرع الشركة بالتنسيق مع رؤساء الوحدات الإدارية فيها ريثما يتم تعيين معتمدين لتوزيع الخبز من قبلهم لكل قرية وبلدة، مشيراً إلى أنه يتم توزيع ما يقرب من 5 آلاف ربطة خبز يومياً على مختلف تلك القرى والبلدات وأنه يتم حالياً دراسة حاجة تلك المناطق والمحاور الفعلية من الخبز للعمل على تلبيتها وتأمينها بشكل يومي.

وبين منصور أنه تم توجيه رؤساء البلديات والوحدات الإدارية في جميع القرى والبلدات بالريفين الشمالي والشمالي الغربي من اللجنة التموينية بالمحافظة بالطلب من أصحاب المخابز الخاصة فيها ليتقدموا بطلبات لإعادة تأهيل وتشغيل مخابزهم بالسرعة القصوى، موضحاً أن اللجنة استلمت عدة طلبات حتى اللحظة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *