الخارجية الروسية: القضاء على أهم قنوات تمويل الإرهابيين بسورية

أعلن ديميتري فيوكتيستوف، نائب مدير دائرة التحديات والتهديدات الجديدة في وزارة الخارجية الروسية، أن عمليات مكافحة الإرهاب الناجحة التي قام بها الجيش العربي السوري بالتعاون مع القوات الجوفضائية الروسية قضت على أهم قنوات تمويل التنظيمات الإرهابية بما فيها “داعش”.

وقال فيوكتيستوف للصحفيين في نيويورك أمس إن الانخفاض الكبير في موارد تنظيم “داعش” الإرهابي المالية والقضاء على قنوات الإرهابيين للاتجار بالنفط والغاز يؤكد نجاح عمليات مكافحة الإرهاب في سورية مشيرا إلى أن بعض البلدان ما زالت تمول تنظيم “داعش” الإرهابي حتى الآن.

إلى ذلك اعتبر فيوكتيستوف أن التحقيق في تورط شركة لافارج الفرنسية في تمويل تنظيمي “داعش” وجبهة النصرة الإرهابيين يتطلب رد فعل من المنظمات الدولية ذات الصلة مشددا على أنه إذا كانت البيانات المتعلقة بشراء الشركة للنفط والغاز من التنظيمات الإرهابية وبيع الاسمنت لها صحيحة فسيكون ذلك “انتهاكا صارخا كبيرا لقرارات مجلس الأمن الدولي”.

وكانت صحيفة لوموند الفرنسية كشفت في وقت سابق عن رسائل ووثائق خاصة بشركة لافارج تبين العلاقة المشبوهة التي تربطها بتنظيم “داعش” الإرهابي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *