مقاتلة حربية روسية تتسلح بصاروخ جديد

تمت صناعة الصاروخ المدعو “كينجال” (الخنجر) في الفترة الأخيرة. وإعلن عنه في شهر آذار، وصممت  روسيا طائرة جديدة لحمل وإطلاق هذا الصاروخ الحديث.

وخصص صاروخ “كينجال” لتدمير الأهداف المعادية بخاصة البوارج الحربية بما فيها حاملات الطائرات، وينتمي الصاروخ الجديد  إلى أسلحة الدقة العالية، ويستطيع أن يدمر الأهداف في دائرة يزيد نصف قطرها على 2 ألف كيلومتر.

وصمم صاروخ “كينجال” للانطلاق من طائرة سريعة، لذالك اختيرت مقاتلة “ميغ-31” التي تستطيع أن تحلق بسرعة تصل إلى 3000 كيلومتر في الساعة، لحمل وإطلاق الصاروخ الجديد، ولكن الأمر تطلب تعديل هذه الطائرة لتكون قادرة على أداء وظيفة “المرحلة الأولى” من الصاروخ وفقا لصحيفة “ازفستيا”.

وفي الحقيقة تمت صناعة الطائرة الجديدة التي تحمل اسم “ميغ-31كا”، وتوجد 10 طائرات “ميغ-31كا” الآن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *