يارا فطوم في مشروع لدمج ذوي الاحتياجات الخاصة في سوق العمل

يحمل مشروع الشابة يارا فطوم هدفا إنسانيا يتمثل بدعم الجرحى وذوي الاحتياجات الخاصة ودمجهم في سوق العمل المشروع الذي انطلق مؤخرا في حمص عبارة عن مطبخ ومطعم للمأكولات البيتية والسريعة ويؤمن مبدئيا فرصة عمل لشابين من هاتين الشريحتين.

انطلاقة الفكرة جاءت عبر ترشيح فطوم وهي طالبة هندسة غذائية سنة ثالثة في جامعة البعث من قبل جمعية “كريم” الأهلية لاتباع دورة ريادة أعمال في المعهد الأوروبي بدمشق، حيث تمكنت الشابة خلال الدورة حسب حديثها لنشرة سانا الشبابية من اكتساب مهارات ومعارف مهمة أبرزها كيفية صياغة المشروع ودراسة الجدوى الاقتصادية له وطرق التعامل مع التحديات والصعوبات التي يمكن أن تطرأ أثناء تنفيذ المشروع.

امتدت الدورة لشهر كامل لتحصل في نهايتها على تمويل من المعهد لمشروعها نظرا لريادة الفكرة التي تقوم على انشاء مطبخ يديره أشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وأشارت إلى أن مشروعها استهدف حالتين الأولى لشاب يعاني من شلل أطفال والثانية لجريح يركب طرفا صناعيا وهما يعملان حاليا كمحاسبين في المشروع موضحة أنها سعت من خلال هذا العمل إلى رفد الشابين بفرصة حقيقية توفر لهما ملاذا مهنيا آمنا يحقق لهما متطلباتهما الحياتية.

ويقسم المشروع إلى قسمين الأول عبارة عن مطبخ يتم العمل فيه على الطلبات والتواصي لمختلف أنواع المأكولات البيتية أما المطعم فهو مخصص للوجبات السريعة و بينت يارا أن المشروع لاقى إقبالا جيدا كمشروع مبتدئ ما جعل القائمين عليه يعملون بحماس أكبر.

الجريح فراس فطوم أحد العاملين في المشروع ذكر أنه اكتسب فرصة عمل تؤمن له دخلا يلبي حاجياته الحياتية لافتا إلى “ضرورة تعميم هذه التجربة لأن العمل المثمر هو الوسيلة الأنجع للتغلب على اليأس”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *