لأول مرة..مسؤول كوري شمالي يزور أمريكا منذ 18 عاماً

وصل مسؤول كوري شمالي كبير إلى نيويورك، في زيارة رسمية رفيعة المستوى للولايات المتحدة والتي تعد الأولى من نوعها منذ ما يقارب الـ 18 عاما، إذ يسعى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وكيم جونغ أون زعيم كوريا الشمالية لعقد قمة خلال الشهر المقبل.

وذكرت صحيفة ” ذا جارديان ” البريطانية، أن كيم يونج تشول، رئيس الاستخبارات العسكرية السابق وأحد أقرب مساعدي الزعيم الكوري الشمالي، هبط بعد ظهر اليوم على متن رحلة جوية قادمة من الصين، والتي هبطت في مطار جون كينيدي الدولي.

ومن المقرر أن يتناول كيم يونج تشول العشاء مع وزير الخارجية مايك بومبيو ، وأفاد البيت الأبيض إن الاثنين سيععقدان عدة اجتماعات اليوم وستهدف محادثاتهما إلى تحديد ما إذا كان من الممكن استعادة اجتماع بين ترامب و كيم جونغ أون، والذي كان مقررا في الـ 12حزيران المقبل، لكنه ألغى في وقت لاحق من قبل الرئيس الأمريكي.
وجاءت المحادثات في الوقت الذي بدأت فيه التحضيرات للقمة المرتقبة في سنغافورة، على الرغم من عدم اليقين المستمر حول ما إذا كانت ستحدث بالفعل ومتى موعدها، في الوقت الذي يجتمع فيه كيم وبومبو في نيويورك، هناك وفد أمريكي آخر يجتمع مع مسؤولين كوريين شماليين في سنغافورة وفي المنطقة الكوريّة منزوعة السلاح.

هذا وأعلنت الناطقة باسم البيت الأبيض، سارا ساندرس، أن اللقاءات بين المسؤولين الأمريكان والكوريين الشماليين للتحضير للقمة الأمريكية — الكورية الشمالية تسير بشكل إيجابي, مشيرة إلى أن الأنباء حول هذه اللقاءات إيجابية، وأنهم  مستمرون بالسير قدما.

يذكر أن ترامب قد ألغى لقاء القمة مع كيم جونغ أون الذي كان مقررا عقده في 12 حزيران المقبل، بسبب تصريحات لبيونغ يانغ اعتبرها “معادية”، ومع ذلك أعرب الرئيس الأمريكي عن استعداده لعقد اجتماع مع كيم جونغ أون في وقت لاحق.
من جانبها أكدت كوريا الشمالية استعدادها لعقد قمة مع الولايات المتحدة التي ألغتها واشنطن من جانب واحد، في أي وقت وفي أي صيغة كانت.
في حين أعلنت الخارجية الأمريكية أن مسؤولين أمريكيين يعقدون لقاءات مع مسؤولين من كوريا الشمالية، في قرية بانمونغوم الحدودية في كوريا الشمالية، تحضيرا لقمة ترامب وجونغ أون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *