المجموعات الإرهابية تجدد افتعال الحرائق بالأراضي المحيطة بحضر في القنيطرة

جددت المجموعات الإرهابية المرتبطة بالعدو الإسرائيلي افتعالها المزيد من الحرائق بالأراضي المزروعة بالأشجار المثمرة في محيط قرية حضر بريف القنيطرة الشمالي.

وأشارت مصادر إلى أن المجموعات الإرهابية التابعة لتنظيم جبهة النصرة المنتشرة في أحراج جباثا الخشب أضرمت في وقت متأخر من مساء أمس مستغلة هبوب الريح الغربية النيران بعشرات الدونمات المزروعة بالأشجار المثمرة من التفاح والكرز والتين في موقعي كروم الحمرية والكشة إلى الجنوب من قرية حضر بالريف الشمالي.

وبينت المصادر أن النيران ما زالت مشتعلة وذلك لعدم إمكانية وصول سيارات الإطفاء إلى مواقع الحريق ما تسبب بوقوع أضرار كبيرة في أراضي المزارعين والأشجار المثمرة والتي يزيد عمرها على عشرين عاماً، مشيراً إلى أن المجموعات الإرهابية تفتعل الحرائق للضغط على مواقف أهالي قرية حضر الثابتة خلف الجيش العربي السوري وحرمانهم من جني محصولي الكرز والتفاح اللذين يعدان أحد مصادر رزقهم الرئيسية.

وتنتشر في ريف القنيطرة مجموعات إرهابية يتبع معظم أفرادها لتنظيم جبهة النصرة الذى يتلقى دعماً لوجيستياً واستخبارياً من كيان العدو الإسرائيلي وتعتدي بالقذائف الصاروخية ورصاص القنص على الأهالي في المناطق المجاورة وتفتعل الحرائق خدمة لمخططات العدو الإسرائيلي الرامية إلى تدمير ونهب ثروات المحافظة وسرقة المياه وتجريف التربة واقتلاع الأشجار المثمرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *