جهانغيري: ضرورة تعزيز العلاقات بين سورية وإيران

أكد النائب الأول للرئيس الإيراني اسحاق جهانغيري أهمية تعزيز العلاقات الاستراتيجية الإيرانية السورية في جميع المجالات ولا سيما الاقتصادية والتجارية والاستثمارية بما يحقق مصالح البلدين الصديقين.

وشدد جهانغيري خلال لقائه الدكتور محمد سامر الخليل وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية رئيس الجانب السوري في اللجنة الوزارية الاقتصادية المشتركة مع إيران على أن بلاده ستكون إلى جانب سورية في مرحلة إعادة الاعمار كما كانت إلى جانبها خلال الحرب على الإرهابيين لافتا إلى استعداد الشركات الإيرانية للمساهمة في هذه المرحلة.

ونوه جهانغيري بالانتصارات التي تحققت في سورية على الإرهاب مؤكدا أن هذه الانتصارات تعود بالفائدة على المنطقة وأوروبا والعالم بأسره.

من جانبه أكد الوزير الخليل أهمية تنفيذ الاتفاقات المبرمة وتطوير فرص التعاون والأرضيات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والخدمية بين الجانبين.

وأشار الوزير الخليل مجددا إلى أهمية الربط السككي وتطوير اتفاقية التجارة الحرة بين البلدين وتفعيلها بما يعود بالفائدة عليهما وكذلك التعاون المصرفي.

حضر اللقاء السفير السوري في إيران الدكتور عدنان محمود والوفد المرافق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *