موسكو: لا يحق لواشنطن المطالبة بالإفراج عن مدانين بالإرهاب

نقلت وكالة نوفوستي الروسية عن السفارة الروسية في الولايات المتحدة قولها في بيان: إن “الإدارة الأمريكية لا تمتلك أي حق أخلاقي بتوجيه الاتهامات الى روسيا أو مطالبتها بإطلاق سراح شخص طالما انها هي نفسها تطارد المواطنين الروس في دول ثالثة” مشددة على أن “الإرهابي لا يمكن ان يكون شريراً وسيئاً في الولايات المتحدة وجيداً في روسيا ونحن لن نتغلب على الإرهاب بهذه الطريقة”.

وكانت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر نويرت طالبت أمس الحكومة الروسية بإطلاق سراح أكثر من 150 شخصا بينهم أوليه سينتسوف الذي أدانه القضاء الروسي عام 2015 بالتخطيط لشن هجمات إرهابية في القرم وتم الحكم عليه بالسجن 20 عاما.

ولفتت السفارة إلى أن روسيا تصر بدورها على عودة المواطنين الروس الذين تمت إدانتهم بصورة غير قانونية وعلى رأسهم فيكتور بوت وكونستانتين ياروشينكو المسجونان في الولايات المتحدة.

يذكر أن بوت كان اعتقل في بانكوك عام 2008 بعملية مشتركة بين السلطات الأميركية والتايلاندية ومن ثم تم ترحيله الى الولايات المتحدة في عام 2010 حيث سجن أما ياروشينكو فتم الحكم عليه بالسجن 20 عاما بزعم تهريب كوكايين إلى الولايات المتحدة بعد اعتقاله في ليبيريا ما أثار احتجاجات من قبل روسيا فيما رفضت محكمة الاستئناف في نيويورك إعادة النظر في القضيتين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *