“اليوم العالمي لليوغا” في الأماكن التاريخية والأثرية

بمناسبه يوم اليوغا العالمي أُقيمت على مدرج جبلة الأثري اليوم احتفالية يوم اليوغا العالمي بحضور الرفيق الدكتور محمد شريتح أمين فرع اللاذقية للحزب ومحافظ اللاذقية إبراهيم خضر السالم والسفير الهندي بدمشق مان موهان بانوت الذي توّجّه بالتحيه للشعب السوري مشيراً إلى أنّ الهند دَعَت في العام ٢٠١٤  من خلال  الجمعيه العموميه للأمم المتحده لتبني يوم الواحد والعشرين حزيران من كل عام ” يوم عالمي لليوغا”  ولقيت دعم وتأييد من ١٧٧ دوله وبناءً عليه أُعتبر هذا اليوم  في عام ٢٠١٥ يوم اليوغا العالمي الأول وتم الاحتفال به في دمشق ليلقى تفاعلاً من السوريين آنذاك  ليتكرر الاحتفال للسنه الثانية في محافظة اللاذقية في العام ٢٠١٦ لافتاً الى تفاعل المواطنين لرياضه اليوغا في احتفالية السنة الثالثة في محافظتي دمشق وحلب الشهباء ” يوم اليوغا للسلام ” بعد أن أنهكتها الحرب الظالمة.

وتابع بانوت: هذا العام تم اختيار الاماكن التاريخيه في مدينتي جبله وحلب للاحتفال للعام الرابع بيوم اليوغا العالمي، اليوم في مدرج جبله الاثري، و٢١ من حزيران في قلعه حلب . وأكد السفير بانوت أن لرياضة اليوغا هدفين مباشر وبعيد المدى فالهدف المباشر من ممارسة هذه الرياضة الحفاظ على جسم قوي وصحي من خلال التدريب المنتظم  والهدف البعيد المدى هو الوقاية من أمراض كثيرة من جراء ممارسة تمارين بسيطة من اليوغا يومياً لمدة 20-30 دقيقة .

حضر الإحتفالية أمين فرع اللاذقية للحزب الرفيق الدكتور محمد شريتح ومحافظ اللاذقية ابراهيم خضر السالم وقائد شرطة محافظة اللاذقية اللواء نبيل الغجري وعضوا قيادة الفرع الرفيقان عناق زينة رئيس مكتب الشباب ومصطفى مثبوت رئيس مكتب الإعداد والثقافة والإعلام ومجد صارم مدير الثقافة باللاذقية.

البعث ميديا – اللاذقية – مروان حويجة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *