مصدر عسكري: قوى العدوان لن تتمكن من تكرار تجربة مطار بغداد في الحديدة

 

كشف مساعد المتحدث باسم القوات المسلحة الیمنية سبب المزاعم المتكررة للعدوان بالسيطرة علی مطار الحديدة.

العقيد عزيز راشد صرح بأن قوی العدوان، منذ عدوانهم علی الساحل الغربي، يدّعون السيطرة علی الحديدة والميناء والمطار، ولكن هذه المزاعم ليست سوی حرباً نفسية.

وأكد أن خدعة الحرب النفسية لن تنطلي علی الشعب الیمني، نظراً لحجم كبير من الأكاذيب المفضوحة لهم في هذا المجال، مشيراً إلی أن توسل العدوان بالحرب النفسية، يثبت الخسائر الكبيرة التي مُني بها.

كما بيّن أن القوات الیمنية قطعت خط الإمداد عن القوات المعتدية، بحيث إذا استطاعوا النجاة سوف يواجهون قطع إمدادات ثانية وثالثة ورابعة وستكون المعركة مستمرة.

ولفت إلى أن المعتدين يظنون أنهم يسطيعون أن يطيحوا بالنظام في الیمن، بالسيطرة علی مطار الحديدة، كما حصل عند سقوط مطار بغداد، مشيرا إلى أن الوضع في الیمن مختلف تماماً، والمقاتلين الیمنيين علی علم بالحرب النفسية لذلك لاتنطلي علیهم أحداث سقوط مطار بغداد.

وفند مساعد المتحدث باسم القوات المسلحة الیمنية مزاعم السيطرة علی المطار، قائلاً إنه من الناحية العسكرية لا معنى للسيطرة علی مطار يقصف بـ40 قذيفة وهو تحت السيطرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *