الجيش يدمر تحصينات للتنظيمات الإرهابية بريف درعا

نفذ سلاح المدفعية في الجيش العربى السورى رمايات مركزة طالت أوكار وتحصينات ارهابيي تنظيم جبهة النصرة والتنظيمات المنضوية تحت زعامته في ريف درعا الشمالي والشمالي الشرقي.

وأفادت مصادر في درعا بأن الرمايات المدفعية تركزت على تجمعات وأوكار التنظيمات الارهابية فى مدينة الحراك “30” كم شمال شرق مدينة درعا وبلدة بصر الحرير على الطرف الجنوبي لهضبة اللجاة بالريف الشمالي، وأدت الى تدمير نقاط محصنة للإرهابيين والقضاء على عدد منهم وإصابة آخرين وتدمير عتاد لهم.

وبينت المصادر أنه عرف من الإرهابيين القتلى “عماد عرسان فرحان الحريري وفادي ياسر السلامات وناصر صبح المصري.

وتتصدى وحدات الجيش العاملة في المنطقة الجنوبية لاعتداءات التنظيمات الإرهابية المتكررة على النقاط العسكرية والمدنيين في المدن والقرى والبلدات فى محافظتي درعا والسويداء في محاولة منها لنسف جميع انجازات الجهات المعنية في مجال المصالحات المحلية التي قطعت أشواطا مهمة في درعا وانضمت خلالها مئات القرى والبلدات اليها بعد تسوية أوضاع الآلاف من أبنائها وإعادتهم الى حضن الوطن ما يعكس حرص الدولة السورية على أبنائها بالتوازي مع عمليات الجيش لاجتثاث الإرهاب التكفيري وإعادة الأمن والاستقرار الى عموم الأراضي السورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *