الخامنئي يؤكد ما فعله الغرب في سورية يكشف أكاذيبه حول حقوق الإنسان

قالد قائد الثورة الإسلامية في إيران الإمام السيد علي الخامنئي أن دعم دول الغرب لتنظيم “داعش” الإرهابي وما فعلته ضد سورية ودول آخري يكشف الأكاذيب المتكررة لأدعياء حقوق الإنسان.

واستعرض الخامنئي خلال استقباله اليوم رئيس السلطة القضائية ومسؤولي السلطة بمناسبة أسبوع السلطة القضائية الفظائع وانتهاكات حقوق الإنسان التي ارتكبتها أميركا في مختلف مناطق العالم وكذلك الجرائم التي ارتكبها الفرنسيون والبريطانيون في القارة الإفريقية وشبه القارة الهندية خلال العقود الأخيرة وقال إن “أداء الغرب خلال الأعوام الأخيرة بدعم تنظيم داعش الإرهابي وما فعله في سورية وميانمار ومناطق أخرى مؤشر على الأكاذيب المكررة لأدعياء الدفاع عن حقوق الإنسان الوقحين.

وشدد قائد الثورة الإسلامية الإيرانية على ضرورة التصدي بحزم للمؤامرات والشائعات المغرضة التي يروجها أعداء إيران معتبرا إن “أوضاع العمل والمعيشة في إيران يجب أن تكون آمنة ويجب التصدي بحزم للفساد والمفسدين”.

ولفت الخامنئي إلى ضرورة تصدي الجهاز القضائي بحزم للأعداء والمتآمرين موضحا أن ما تتعرض له إيران والسلطة القضائية من هجمات يرمي لمحاولة الترويج لادعاءات بعض القتلة والمجرمين الذين تم التعامل معهم بشكل قانوني وعادل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *