الجيش اليمني يحبط عملية انزال بحري للعدوان في الساحل الغربي

أحبطت وحدات متخصصة من القوات البحرية والدفاع الساحلي في الجيش اليمني اليوم عملية انزال بزوارق حربية لتحالف العدوان الذي يقوده النظام السعودي على الساحل الغربي.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية سبأ عن مصدر عسكري يمني قوله إن “الوحدات المتخصصة في الجيش أجبرت القوات الغازية التي تفاجأت بتواجد القوات البحرية على الانسحاب بعد تكبدها خسائر غير متوقعة”.

وأضاف المصدر إن عملية الإنزال الفاشلة بزوارق بحرية متطورة كانت قيد الرصد والمتابعة وأن المعلومات الاستخباراتية مكنت الجيش واللجان الشعبية من معرفة تحركات العدو والاستعداد المبكر لمعركة الساحل الغربي”.

من جهة أخرى أشار المصدر إلى أن الجيش واللجان الشعبية دمروا في جبهة ميدي دبابة ابرامز أمريكية بمن فيها إضافة إلى خمس آليات عسكرية فيما استهدفت المدفعية اليمنية تجمعات لقوات النظام السعودي في صحراء ميدي وموقعي الموسم وجمارك حرض محققة إصابات مباشرة.

وفي محافظة لحج أكد المصدر أن مرتزقة تحالف العدوان تكبدوا خسائر فادحة خلال محاولتهم الاعتداء على مواقع الجيش واللجان الشعبية في الشريجة والسحي مشيرا إلى أنه تم استهدافهم بالمدفعية والأسلحة الرشاشة ما أدى إلى مصرع أربعة من المرتزقة وجرح العشرات.

وكان أكثر من 50 عنصرا من مرتزقة تحالف عدوان النظام السعودي قتلوا أمس خلال تصدي الجيش واللجان الشعبية لاعتداءاتهم في الساحل الغربي لليمن.

ويشن تحالف العدوان الذي يقوده النظام السعودي عدوانا على اليمن منذ آذار عام 2015 مستخدما مختلف صنوف الأسلحة ضد المدنيين العزل ما أدى لمقتل عشرات الآلاف أغلبهم من الأطفال والنساء وتدمير البنية التحتية للبلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *