صحفي أمريكي يكشف مصدر “السارين” الذي استخدمه “النصرة” الإرهابي

 

كشف صحفي أمريكي عن قيام نظامي الحكم في السعودية وتركيا، بتزويد إرهابيي “جبهة النصرة” بالمواد الأساسية لغاز السارين السام.

الصحفي سايمور هيرش لفت إلى أن ما يسمى “الخوذ البيضاء” هي منظمة دعائية بامتياز، مبينا أن تقارير استخبارية تؤكد تزويد نظامي السعودية وتركيا المواد الأساسية في غاز السارين لـ”جبهة النصرة” الإرهابي في سورية.

هيرش أكد أن هذه التقارير تشير إلى أن السارين المستخدم في الهجوم الكيميائي بالغوطة الشرقية، عام 2013، لم يكن السارين الذي كانت تحت سيطرة الجيش العربي السوري، وهذا ما أكدته منظمة حظر الأسلحة الكيمائية.

كما تحدث هيرش عن قضية تسميم الجاسوس الروسي سكريبال في بريطانيا، قائلا إن سكريبال كان يساعد أجهزة الاستخبارات البريطانية بإعطائهم معلومات عن المافيا الروسية، وهذا يعني أن من يريد إيذاءه هم المافيا الروسية وليس الحكومة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *