اعتقال رئيس الوزراء الماليزي بتهمة الفساد المالي

قررت محكمة في كوالا لمبور الأربعاء، 4 تموز، إطلاق سراح رئيس الوزراء الماليزي السابق نجيب عبد الرزاق بكفالة تقدر بـ247 ألف دولار، بعد يوم على اعتقاله من قبل هيئة مكافحة الفساد.

وألزمت المحكمة رئيس الوزراء السابق بحضور كل الجلسات المقبلة في قضيته، بعد أن وجهت له اتهامات رسمية تتعلق بخيانة الأمانة العامة، واستغلال السلطة، في إطار تحقيق في اختفاء أموال من الصندوق الحكومي “1 ماليزيا ديفلوبمنت برهاد” (1MDB) الذي تثور حوله الشبهات وتعصف به الفضائح.

من جهته أكد نجيب عبد الرزاق براءته في ثلاث تهم جنائية تتعلق بخيانة الأمانة وتهمة واحدة باستغلال السلطة، تجري حاليا التحقيقات معه فيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *