مضاعفة الجهود لإعادة التأهيل في المرحلة المقبلة

 

 

بهدف التأكيد على ضرورة بذل الجهود و العمل الجاد ضمن المرحلة المقبلة اجتمع محافظ درعا محمد خالد الهنوس بحضور أمين فرع درعا لحزب البعث العربي الاشتراكي الرفيق حسين الرفاعي مع السادة مدراء الدوائر الحكومية و رؤساء مجالس المدن و البلدان و البلديات.

وبارك الرفيق حسين الرفاعي للجميع هذا الانتصار مشيرا إلى الدور و المسؤولية الكبرى المترتبة على الجميع ضمن مرحلة إعادة الإعمار و إعادة الحياة للمحافظة مؤكدا على أهمية التعاون مع الفرق الحزبية و التواجد الدائم مع الأهالي لنقل همومهم و تلبية احتياجاتهم وفق الإمكانيات المتاحة.

و تحدث الرفيق المحافظ خلال الاجتماع  عن الدور الكبير المترتب على مدراء الدوائر و الوحدات الإدارية في إعادة الإعمار و إعادة رونق الحياة إلى المدن و البلدات التي تم تحريرها من الإرهاب.

و طالب المحافظ الحضور إعداد تقارير مفصلة عن المدن و البلدان و البلديات تتضمن تاريخ رفع العلم السوري و دخول الجيش العربي السوري إليها بالإضافة إلى القيام بتقييم الوضع الخدمي فيها و احتياجات الأهالي.

ووجّه مدراء الدوائر بضرورة القيام بزيارت ميدانية لتفقد القرى و البلدان التي تحررت من الإرهاب و تقدير احتياجات الأهالي فيها من الخدمات الرئيسية كالمياه و الكهرباء و الاتصالات و الصحة و الزراعة، مشيراً إلى ضرورة ارتباط تلك التقارير بفترة زمنية محددة ليتم العمل على التنفيذ بأقرب وقت ممكن.

درعا||البعث ميديا||دعاء الرفاعي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *