أطباء بلا حدود: الموصل تفتقر لـ 70% من الخدمات الصحية

 

اعتبرت منظمة “أطباء بلا حدود” أن مدينة الموصل العراقية ماتزال تفتقر لـ 70% من قدرات الرعاية الصحية، رغم مرور عام على تحريرها من تنظيم “داعش” الإرهابي.

المنظمة ذكرت، في بيان، أنه بعد مرور عام على انتهاء المعارك رسمياً في الموصل، مازال نظام الرعاية الصحية متضرراً ويكافح لتلبية احتياجات آلاف العائدين إلى المدينة، مشيرة إلى أنه خلال الصراع في الموصل تضررت تسعة مستشفيات من أصل 13 مستشفى حكومي، ما تسبب في خفض قدرة الرعاية الصحية وعدد أسرّة المستشفيات بنسبة 70%.

وأضافت بأن عملية إعادة إعمار المرافق الصحية كانت شديدة البطء، وحتى الآن لا يوجد سوى أقل من 1,000 سرير لمجموع سكان يبلغ 1.8 مليون نسمة، وهي نسبة تقل عن نصف الحد الأدنى المعياري المقرر عالمياً لتقديم الرعاية الصحية في سياق إنساني.

بيان المنظمة نقل عن هيمان ناغاراثنام، رئيس بعثة أطباء بلا حدود في العراق، بأن الحصول على الرعاية الصحية يعتبر تحدياً يومياً لآلاف الأطفال والبالغين في الموصل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *