اللاذقية.. مشاريع وورشات متنوعة لتأهيل الشباب لسوق العمل

من خلال مجموعة من البرامج والمشاريع يسعى فرع الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية باللاذقية الى تمكين شريحة الشباب وتأهيله لدخول سوق العمل بالاضافة الى تهيئته على نحو جيد لمرحلة اعادة الاعمار وتنفذ اغلبية هذه المشاريع بالتعاون مع مؤسسات المجتمع الأهلي بهدف توسيع نطاق الفئات المستهدفة وتعميق الجدوى المرجوة من هذه الفعاليات.

رئيسة فرع الجمعية باللاذقية المهندسة مريم فيوض اوضحت أن الفرع انهى مؤخرا تنفيذ مشروع اون بورد الذي اقيم ضمن أروقة الجمعية بالتعاون مع الغرفة الفتية الدولية وشركات نوح للخدمات الملاحية و فسحة عمل وأرجوان وموقع الباحثون السوريون مبينة أن الغرض الاساسي للمشروع هو تعريف الشباب بأهم البرامج والتقانات المستخدمة في قطاع الخدمات البحرية، مشيرة الى ان فرع الجمعية في اللاذقية يشكل الحاضنة الاساسية لمجموعة من المشاريع وورشات الشباب المعلوماتي كـ سبوت لايت ويوم للمعلوماتية كما تعمل الجمعية على التشبيك مع مختلف الموءسسات من خلال الاستمرار بمشاريعها السابقة بعد تطويرها أكثر وطرحها بطريقة جديدة تتناسب مع نوعية المتلقين وكذلك مع المفاهيم الأكثر تطوراً من الناحية التعليمية.

وأضافت فيوض أن الحقائب التدريبية التي نفذها وينفذها حاليا الفرع شملت مختلف الفئات العمرية ومجالات العمل الموجودة ضمن السوق المحلية موءكدة ان هذه الحقائب شكلت أساسا صلبا للعديد من المشاريع الجديدة التي اطلقتها الجمعية موءخرا كمشروع دعم القطاع الأكاديمي بالتعاون مع الكلية التطبيقية بجامعة تشرين والذي يتضمن دورات وورشات عمل لرفد هذا القطاع بطاقات بشرية مدربة.

كذلك أطلق الفرع موءخرا مشروع دعم قطاع العمل الحكومي الذي يتضمن حسب فيوض عددا من الورشات المختصة بتمكين العاملين في هذا القطاع من الاستخدام الأمثل للتقانة ورفع سويتهم الوظيفية حيث نفذ في هذا الاطار ورشة الريفيت الموزع جغرافيا ودورة للعاملين في مديرية الخدمات الفنية في المحافظة.

ولفتت الى ان الجمعية اطلقت ايضا بالتعاون مع نقابة المهندسين برنامجا لدعم الشباب المهندسين في مجال استخدام التقانات ذات الصلة باختصاصاتهم وتم في هذا الاطار تنفيذ دورة مجانية موجهة لطلاب الهندسة المعلوماتية من ذوي الشهداء، وقالت: إن الجمعية خصصت جزءا من نشاطها لشريحة الاطفال من خلال ناد متخصص بالروبوتيك حيث قام كادر متخصص باطلاع الاطفال على نشاطات النادي خلال يوم مفتوح أقامته الجمعية في ردهات مكتبة الاطفال العمومية حيث استطعنا ان نلمس رغبة الاطفال و اندفاعهم للمشاركة في انشطة النادي.

وأوضحت من ناحيتها المهندسة فاتن طه شاركت في دورة التصميم الغرافيكي أنها حققت استفادة كبيرة جراء التحاقها بالدورة التي افسحت امامها الفرصة لتطوير مهاراتها في مجال الغرافيك الذي بات واحدا من متطلبات سوق العمل الجديدة.

كذلك عبر الأطفال كريم اسماعيل وفادي صفتلي وعلي وينس عن سعادتهم بالخضوع لدورة الروبوتيك حيث تعملوا كيفية برمجة إنسان آلي وتحريكه وإسناد مهام معينة اليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *