كتلة اليمين الفرنسي تتقدم بمذكرة لحجب الثقة عن حكومة ماكرون

أفاد زعيم حزب الجمهوريين من المعارضة اليمينية كريستيان جاكوب اليوم بأن تكتله سيتقدم بمذكرة لحجب الثقة عن حكومة الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون التي يرأسها ادوار فيليب في اطار القضية التي باتت تعرف بـ “بينالا”.

ونقلت وكالة فرانس برس عن جاكوب قوله في لقاء صحفي: “نتقدم بمذكرة لحجب الثقة ونأمل بان توضح الحكومة موقفها من قضية الكسندر بينالا المسؤول في الأمن الرئاسي السابق الذي ظهر في تسجيل فيديو وهو يضرب متظاهرين” مشيرا إلى أن رئيس الحكومة رد على طلبنا بالرفض.

وأضاف جاكوب إن الحكومة فشلت عندما لم تستجب للطلبات المتكررة للتحدث عن هذا الأمر ولا يمكن أن يكون هناك موظفون لا يتصرفون بناء على سلطة الحكومة.

وتقديم مذكرة لحجب الثقة يتطلب جمع 58 توقيعا من النواب الـ 577 وتعد مجموعة حزب الجمهوريين وحدها 103 نواب.

وأقر جاكوب منذ الآن بأن المذكرة لن تؤدي إلى إسقاط الحكومة نظرا إلى الأكثرية العريضة جدا المتوافرة للحزب الرئاسي وحليفه.

وكانت وجهت النيابة العامة الفرنسية تهما لالكسندر بينالا مساعد مدير مكتب الرئيس الفرنسي بضرب أحد المشاركين في مظاهرة عيد العمال بباريس حسبما أعلن مكتب المدعى العام.

ويتهم بينالا أيضا بانتحال وظيفة ضابط شرطة واستخدام بطاقات مخصصة للسلطات العامة والاستيلاء على صور وتسجيل فيديو من كاميرات مراقبة وانتهاك السرية المهنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *