مبادرة عراقية لتلبية مطالب المتظاهرين

أعلن وزير العمل والشؤون الاجتماعية العراقي محمد شياع السوداني، عن إطلاق مبادرة التدريب المهني للباحثين عن فرص عمل، استجابة لمطالب المتظاهرين.

السوداني وجه مراكز التدريب المهني في بغداد والمحافظات، باستنفار طاقاتها لاستيعاب الباحثين عن العمل من خلال توفير المستلزمات اللوجستية وتهيئة المدربين لإقامة دورات وفق رؤية مهنية تتناسب مع طبيعة كل محافظة.

وبين أن خلية الأزمة في مجلس الوزراء وافقت على تخصيص 4 مليارات دينار، ما يعادل 3 ملايين و340 ألف دولار، استجابة لمقترح الوزارة منح المتدربين ضمن المراكز التدريبية مبلغ 10 آلاف دينار، ما يقارب 7 دولارات، عن كل يوم تدريب.

وأضاف بأنه سيجري العمل بالاقتراح ابتداء من الدورات المقبلة، مشددا على ضرورة استنفار مراكز التدريب المهني في بغداد والمحافظات البالغ عددها 38 مركز تدريب لاستيعاب نحو 41 ألف متدرب.

كما أشار إلى أنه سيتم تخصيص مبلغ 400 مليون دينار، نحو 340 ألف دولار، من ضمن المبلغ الكلي، لتوفير المستلزمات اللوجستية، وأن الهدف هو من أجل امتصاص البطالة والتخفيف من الفقر في البلاد.

يذكر أن محافظات وسط وجنوب العراق تشهد، منذ مطلع تموز الجاري، تظاهرات احتجاجية مطالبة بتوفير الخدمات كالكهرباء والماء الصالح للشرب وتوفير فرص عمل فضلا عن القضاء على الفساد، فيما تخللتها أعمال عنف وحرق مقار أحزاب سياسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *