أكاديميون في الحسكة: علينا الالتزام بانتخاب الأفضل للمجالس المحلية

 

يترقب أهالي محافظة الحسكة انتخابات مجالس الإدارة المحلية، المقررة في 16 أيلول المقبل، كغيرهم من أبناء الشعب السوري، آملين بأن تحقق المجالس القادمة نقلة نوعية في مجال تمثيلهم بشكل فعلي ضمن المجالس والإدارات المحلية، وأن تؤدي المجالس دورها بشكل قوي وفعال في المجالات كافة.

نائب عميد كلية الحقوق التابعة لجامعة الفرات بمدينة الحسكة الدكتور قصي العمر صرح بأن الإدارة المحلية عبر المجالس والمكاتب التنفيذية في الدول المتقدمة هي التي تدير الشؤون الداخلية في المحافظات والمدن، لإيجاد الحلول للمشاكل المحلية، وفي حال تنفيذ الانتخابات بشكل صحيح سيتيح التوصل إلى مجالس تضم أشخاصا فاعلين لديهم القدرة والرغبة في خدمة الناس، عبر وجود أشخاص لديهم قبول جماهيري ورغبة قوية في خدمة المجتمع وامتلاك الحس القيادي.

ولفت إلى أن هذه المجالس ستكون روافد للمؤسسات المركزية الحكومية، لأن الجهات المحلية هي القادرة على تشخيص المشاكل بدقة وتحديد وإيجاد الحلول المناسبة لها والتواصل مع الجهات المركزية لتأمين التمويلات اللازمة.

الدكتور عبد الله السلمو عضو الهيئة التدريسية في كلية الحقوق أكد، بدوره، ضرورة أن تكون المجالس المحلية مفعلة بشكل أكبر خاصة أن القانون يعزز اللامركزية الإدارية ويعطي صلاحيات واسعة في اتخاذ القرارات المحلية بما لا يتعارض مع القوانين العامة.

وشدد على أهمية تفعيل مجالس المدن والبلديات ومجلس المحافظة والمكاتب التنفيذية والتمتع بموازنات مالية مستقلة وتوفير الخدمات الضرورية للمواطنين وفقاً لنصوص القانون.

كما بين أن ما كان يمنع تطبيق قانون الإدارة المحلية بشكل أساسي يتمثل بمفرزات الأزمة والحرب، إضافة إلى عوامل أخرى مثل الفساد المالي والإداري والاقتصادي، فضلا عن تعيين أشخاص غير مناسبين وليس لديهم الكفاءة والقدرة على أداء العمل المطلوب منهم بالشكل الأمثل، بينما اختيار الممثل عن طريق الانتخاب يؤدي إلى وجود أشخاص قريبين من الناس ويعبرون عن تطلعاتهم واحتياجاتهم.

ولفت إلى أن التطبيق الجيد والصحيح لنصوص قانون الإدارة المحلية يحقق الطموحات لاتخاذ القرارات وتنفيذها لأن أي قرار من مجلس المحافظة ملزم لجميع الدوائر والجهات الحكومية المعنية لذلك فإن انتخاب مجلس يضم الأشخاص الفاعلين والمؤثرين يسهم بإصدار القرارات التي تعبر عن الرأي العام بشكل كبير وهنا يجب على الناخبين التركيز في اختيار الشخص المناسب القادر على تحقيق آمالهم أو السعي لتحقيقها على الأقل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *