الحكومة الروسية لا تستبعد تدخلاً غريباً في حادثة الطائرة الماليزية

أفادت لجنة التحقيق الحكومية الروسية في حادثة الطائرة الماليزية التي سقطت فوق شرق أوكرانيا عام 2014، بأنه لم تحدد بعد أسباب اختفاء الطائرة مشيرة في الوقت ذاته إلى أنها لا تستبعد وجود تدخل غريب أثناء قيادتها أدى إلى الحادث.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن رئيس اللجنة الدكتور كوك سو تشون قوله خلال عرضه اليوم لتقرير أعدته اللجنة بهذا الخصوص أمام الصحفيين وذوي المفقودين في الحادث ..”لم تتمكن اللجنة من تحديد أسباب اختفاء الطائرة ولا يزال موقع الجزء الرئيسي من حطام الطائرة مجهولا”.

ولفت رئيس اللجنة إلى أن التغيير غير المخطط له لمسار تحليق الطائرة في اتجاه المحيط الهندي نفذ بالنظام اليدوي عندما كان الطيار الآلي مفصولا وقال ..”لا نستبعد تدخلا غريبا في عملية قيادة الطائرة حيث ان انعطاف الطائرة وتحليقها اللاحق باتجاه المحيط الهندي لم يكن ناتجا عن أسباب تتعلق بالحالة الفنية للطائرة أو لأعطال في عمل أنظمتها “.

وكانت طائرة ركاب ماليزية من طراز بوينغ سقطت قرب مدينة دونيتسك في الـ 17من تموز عام 2014 وهي متوجهة من أمستردام إلى كوالالمبور ما أودى بحياة 298 شخصا كانوا على متنها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *