الحكومة الفلسطينية تدعو لوقف تصعيد الاحتلال عمليات الاستيطان

أدانت الحكومة الفلسطينية إقامة سلطات الاحتلال الإسرائيلي بؤرة استيطانية جديدة في حي سلوان جنوب المسجد الأقصى داعية المجتمع الدولي إلى تحرك عاجل لوقف التصعيد الاستيطاني الخطير الذي يهدد الوجود الفلسطيني والمنطقة.

ونقلت وكالة وفا الفلسطينية عن المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية يوسف المحمود قوله في بيان اليوم” إن “إقامة البؤرة الاستيطانية تصعيد جديد ضمن الهجمة الاحتلالية الإسرائيلية التي تدعمها الإدارة الأميركية وتحد سافر للمجتمع الدولي وقرارات الشرعية الدولية”.

ودعا البيان المجتمع الدولي إلى العمل على تقديم الدعم اللازم لصمود الفلسطينيين في مدينة القدس المحتلة في مواجهة مخاطر التهجير والترحيل عن أراضيهم ومدينتهم والتحرك العاجل لوقف إجراءات الاحتلال.

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي أقرت أواخر الشهر الماضي مخططاً استيطانياً جديداً سينفذ على أراضي الفلسطينيين في حي بطن الهوى ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى في خطوة تهويدية أخرى لتصفية الوجود الفلسطيني في القدس المحتلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *