الخارجية الفلسطينية: انعكاسات لـ”صفقة القرن” تتمثل بالتصعيد الاستيطاني

 

لفتت وزارة الخارجية الفلسطينية إلى أن التصعيد الاستيطاني الخطير والتوغل “الصهيوني” غير المسبوق في الأراضي الفلسطينية، هو انعكاس لسياسة “صفقة القرن” وتخاذل المجتمع الدولي عن القيام بواجباته ومسؤولياته.

الخارجية ذكرت، في بيان، أن المخطط الاستعماري التوسعي الجديد دليل على أن حكومة الاحتلال، برئاسة بنيامين نتنياهو، هي حكومة مستوطنين واستيطان بامتياز، ليس فقط من خلال توغلها في عمليات توسيع الاستيطان داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة، إنما عبر دعمها المستمر للمستوطنين وتوفير الغطاء والحماية لجرائمهم المتواصلة ضد الفلسطينيين وأرضهم ومقدساتهم وممتلكاتهم.

كما انتقدت صمت المجتمع الدولي عن جرائم الاحتلال بحق الفلسطينيين، وتقاعسه غير المبرر في تنفيذ قرارات الشرعية الدولية الخاصة بالقضية الفلسطينية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *