كريتشي: على الغرب الإقرار بفشل خططه في سورية

أكد الأستاذ الجامعي التشيكي البروفيسور أوسكار كريتشي أن الانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري ضد الإرهاب تفتح المجال لبدء مرحلة جديدة في سورية داعيا الدول الأوروبية إلى إنهاء الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة عليها.

وقال كريتشي: إن الدول الأوروبية تقف الآن أمام خيارين لا ثالث لهما وهما إما المساعدة في إعادة إعمار سورية أو الاستمرار في دعم الإرهاب فيها لتخريبها” داعياً الغرب إلى الإقرار بفشل خططه في سورية.

وأشار كريتشي إلى أن الولايات المتحدة تمارس سياسة هدامة في سورية ولا تهدف أبدا إلى محاربة تنظيم “داعش” الإرهابي كما تزعم، موضحا أن القوات الأمريكية تتواجد بشكل غير شرعي ومخالف للقانون الدولي على الأراضي السورية وتعرقل عملية إعادة إعمار المناطق التي دمرتها من خلال قصفها العشوائي مثل مدينة الرقة وما حولها وهو الأمر الذي ما زالت وسائل الإعلام الغربية تتعامى عنه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *