إيران: الولايات المتحدة الأمريكية هي الطرف الناقض للعهود

قال مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون الخارجية عباس عراقجي أن تقديم شكوى ضد الولايات المتحدة أمام محكمة العدل الدولية هدفه إثبات أحقية إيران.

وأكد عراقجي في مقابلة إذاعية اليوم إن إعادة فرض العقوبات على إيران تعد انتهاكا للقانون الدولي مبينا أن تقديم الشكوى يهدف إلى إثبات التزام ايران بتعهداتها وان الطرف الناقض للعهود هو أمريكا.

وأوضح عراقجي أن محكمة لاهاي يجب في البداية أن تحدد أهليتها للنظر في الشكوى ومن ثم تدرس المضمون وهذه العملية ستكون طويلة وفي نهاية المطاف فإن قرار المحكمة لن يكون ملزما من ناحية القوانين الدولية.

واعتبر عراقجي أن تقديم الشكوى إلى المحكمة الدولية سيؤدي إلى زيادة الضغوط السياسية والنفسية على الولايات المتحدة مشيرا إلى أن وضع القانون الدولي لا يمكنه أن يدين دولة مثل أمريكا في المحكمة ويرغمها على تنفيذ الأحكام لكن الضغوط الناجمة عنها ستكون مؤثرة.

وأضاف عراقجي إنه كما قاومت إيران الضغوط في الماضي فإنها اليوم تقاوم باقتدار مع اتخاذ أساليب وسياسات جديدة بنفس القوة.

وكانت بدأت في مدينة لاهاي الهولندية أمس الأول جلسات محكمة العدل الدولية للنظر في شكوى تقدمت بها إيران ضد العقوبات الجديدة التي فرضتها واشنطن عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *