خارجية فلسطين: المجتمع الدولي متواطئ مع جرائم الاحتلال

 

أكدت الخارجية الفلسطينية أن عمليات الاستيطان “الصهيونية” تشكل عدوانا فاضحا على القانون الدولي، معتبرة أن صمت المجتمع الدولي تجاهها شراكة وتواطؤ مع جرائم الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني.

الخارجية الفلسطينية أدانت قرار سلطات الاحتلال الأخير الذي يبيح للمستوطنين الاستيلاء على أراضي وممتلكات الفلسطينيين، والذي يضاف إلى سلسلة الانتهاكات والجرائم بحق أبناء الشعب الفلسطيني.

كما شددت على أن المنظمات الأممية والدولية تحولت إلى ما يشبه المنتدى الذي يكتفي بإصدار بيانات إدانة للاستيطان أو إصدار قرارات أممية لا تنفذ، وهو ما يشجع سلطات الاحتلال على تنفيذ المزيد من مخططاتها الاستعمارية التوسعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *