دور تنظيمي وتوعووي لشباب حمص وحضور لافت للمرأة بحمص

البعث ميديا|| سمر محفوض:

استمر توافد المواطنين على مراكز الاقتراع في انتخابات مجالس الإدارة المحلية.. بعد تمديد فترة الانتخاب حتى الساعة 12 ليلا من قبل اللجنة القضائية العليا المشرفة.

وشارك الشباب بكثافة في استحقاق انتخابات الإدارة المحلية في معظم مدن وبلدات وقرى محافظة حمص ويقومون بدور تنظيمي وتوعوي خلال ساعات الإنتخاب الاضافية.

محافظ حمص طلال البرازي خلال اطلاعه على سير انتخابات الإدارة المحلية ، أكد أن انتخابات السوريين اليوم تقدم رسالة لكل العالم أن سورية موحدة بفضل انتصارات الجيش العربي السوري لافتاً إلى أهمية انتخابات الإدارة المحلية لتشكيل مجالس محلية قادرة على النهوض بالواقع الخدمي وتأمين متطلبات مرحلة إعادة الإعمار القادمة.

وقد أكد المواطنون ان الانتخابات مظهر من مظاهر الديمقراطية”، وأنها “باب الانطلاق نحو مجتمع مسؤول قادر على إدارة شؤونه ليوصلها إلى الحكومة بشكل يستطيعون من خلاله معالجة قضاياهم. هذاوقد سجلت المراكز حضورا قويا للمرأة السورية التي تأخذ دورها في هذه الانتخابات كناخبة أو مرشحة الجدير بالذكر أن الحرب على بلادنا وما حملته من ويلات عبر ثماني سنوات، كان لها أثراً في تطوير الثقافة الانتخابية لدى المواطنين، إذ أنها رسّخت الوعي اللازم لضرورة انتقاء الأشخاص الأنسب لتمثيلهم ضمن المجالس المحلية، من قبا الناخبين الذين ينتمون إلى كافة فئات المجتمع، من مدرسين وطلاب جامعيين، إضافة لعمال وموظفين ومستقلين يعملون في مهن حرة مختلفة وحرفين وصغار كسبة وتجار وفلاحين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *