روحاني يجدد رفض إيران انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي

أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني أن موقف المجتمع الدولي كان إلى جانب إيران بتجديده رفض انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي.

وقال روحاني في تصريح له لدى عودته إلى طهران اليوم بعد مشاركته في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك إن “واشنطن كانت تريد استغلال رئاستها الدورية لمجلس الأمن ضد إيران لكنها فشلت في ذلك حيث أكد وزراء خارجية الدول المتبقية في الاتفاق النووي دعمهم لإيران وضرورة الاستمرار في الاتفاق”.

وأشار روحاني إلى أنه تم خلال اجتماعاته ولقاءاته مع قادة عدد من دول العالم ومسؤولي المنظمات الدولية في نيويورك توضيح مواقف القيادة الإيرانية والشعب الإيراني حيال الكثير من المسائل لافتا في ذات الوقت إلى أن أمريكا سلكت طريق الأحادية وتجاهلت المؤسسات الدولية والقوانين الدولية وهو ما أشار إليه الآخرون بأشكال مختلفة.

وكان الرئيس الإيراني أكد في مؤتمر صحفي أمس على هامش مشاركته في فعاليات الدورة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة أن الولايات المتحدة باتت معزولة بانسحابها أحادي الجانب من الاتفاق النووي مع إيران وقال: “جميع من التقيناهم في الأمم المتحدة يدعمون الاتفاق النووي”.

يشار إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في الثامن من أيار الماضي انسحاب بلاده من الاتفاق النووي الموقع بين ايران ومجموعة خمسة زائد واحد عام 2015 فيما أعلنت الدول الأوروبية الموقعة على الاتفاق تمسكها به وتنفيذه بالكامل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *