المكسيك: استمرار اغتيال الصحفيين ؟!

وفقاً لوسائل إعلام مكسيكية، قتل الصحفي والناشط المكسيكي، مالك صحيفة “إنفوكي” سيرخيو مارتينيز غونزاليز على يد مجهولين في ولاية تشياباس جنوبي المكسيك.

وقتل مارتينيز غونزاليز بإطلاق شخصين كانا يستقلان دراجة نارية النار عليه أثناء تناوله الفطور مع زوجته في أحد المقاهي. وأصيبت زوجته بجروح بالغة ونقلت إلى المستشفى.

وكان الصحفي قد ذكر في صفحته على “فيسبوك” في وقت سابق أنه تلقى تهديدات، لكن السلطات لم تبد أي اهتمام بذلك، وجاء اغتيال مارتينيز غونزاليز بعد اغتيال صحفي آخر، اسمه ماريو ليونيل غوميز، يوم 21 سبتمبر الماضي في المنطقة ذاتها وبطريقة مشابهة.

وحسب معطيات منظمة “مراسلون بلا حدود”، فإن المكسيك تعتبر من أكثر البلدان خطورة بالنسبة للصحفيين، فقد اغتيل 12 صحفيا في العام الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *