الخارجية الروسية:موسكو تعارض منح منظمة حظر الكيميائي وظيفة تحديد المذنبين

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن موسكو تعارض بشدة مبادرة منح منظمة حظر الأسلحة الكيميائية وظيفة تحديد المذنبين في استخدام الأسلحة الكيميائية.

وقالت الوزارة في تعليق لها نشر اليوم إن “موسكو تعارض بشكل قاطع هذه المبادرة وإذا نفذت فإنها ستحول هذه المنظمة ذات الطابع الفني البحت إلى هيئة معاقبة لتستخدم بشكل تعسفي ضد أي طرف يبغضه الغرب”.

وأشارت الوزارة إلى أن “واشنطن ولندن تسعيان خلال الدورة التاسعة والثمانين للمجلس التنفيذي للمنظمة المنعقدة في لاهاي خلال الفترة من الـ 9 إلى الـ 12 من الشهر الجاري لتمرير قرار بمنح المنظمة مهمة تحديد المسؤولين عن استخدام الأسلحة الكيميائية”.

كما أعربت الوزارة عن استيائها من تصرفات هولندا وعدد من الدول الغربية الأخرى التي شنت حملة ضد أربعة مواطنين روس عشية افتتاح الدورة الحالية للمجلس التنفيذي للمنظمة مشيرة إلى أنها اتهمت علنا مواطنينا بتنفيذ هجمة سبرانية على شبكة الكمبيوترات الخاصة بالمنظمة قبل نحو 6 أشهر ولكن دون تقديم أي دليل ملموس على ذلك.

وفي وقت سابق اليوم طالبت الخارجية الروسية في بيان بعدم استغلال المزاعم التي تساق ضد روسيا بشأن “استهداف منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بهجوم الكتروني” لتحقيق أهداف جيوسياسية مشددة على أن موسكو كانت دائما تحمي معاهدة حظر انتشار الأسلحة الكيميائية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *