شركات أمريكية تقاطع مؤتمر الاستثمار في السعودية

 

انضمت شركتا (جيه بي مورغان) و(فورد موتورز) إلى الشركات الأميركية التي أعلنت مقاطعتها مؤتمر الاستثمار في السعودية المقرر هذا الشهر.

وبحسب وكالة رويترز، فإن جيمي ديمون الرئيس التنفيذي لـ(جيه بي مورغان)، وبيل فورد رئيس (فورد موتورز) أعلنا رسميا إلغاء خططهما للمشاركة في المؤتمر، وذلك في أعقاب اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

خطوة الإلغاء هذه ستؤدي إلى زيادة الضغط على شركات أميركية أخرى مثل غولدمان ساكس وماستر كارد وبنك أوف أميركا، لإعادة النظر في خططها لحضور المؤتمر.

وكانت مؤسسات إعلامية كبرى، مثل شبكة سي.إن.إن الإخبارية، وصحيفتي فايننشال تايمز ونيويورك تايمز، وشبكة سي.إن.بي. سي، ووكالة بلومبرغ للأنباء، انسحبت من المؤتمر.

اختفاء خاشقجى دفع، كذلك، مسؤولين ورجال أعمال إلى الانسحاب من مشروع كبير آخر في السعودية، وهو مدينة نيوم الاقتصادية، التي يشرف عليها ولي عهد النظام السعودي محمد بن سلمان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *