وفد مجلس الشعب يلتقي وفدي إيطاليا وكوريا الديمقراطية

التقى نائب رئيس مجلس الشعب نجدت أنزور رئيس وفد المجلس المشارك في الدورة 139 للجمعية العامة بالاتحاد البرلماني الدولي المنعقدة في جنيف اليوم الوفد البرلماني الإيطالي برئاسة السيناتور فيرديناندو كاسيني الرئيس الفخري للاتحاد البرلماني الدولي عضو لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ.

وقدم أنزور خلال اللقاء عرضا عن الوضع في سورية والانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري على الإرهاب لافتا إلى الوجود غير الشرعي للقوات الأميركية والتركية في أجزاء من الأراضي السورية ودعمهم للإرهاب وداعيا إلى رفع الإجراءات الاقتصادية القسرية احادية الجانب المفروضة على الشعب السوري لأنها جائرة وتؤثر في حياة السوريين.

بدوره أكد السيناتور كاسيني ضرورة التحرك من خلال استخدام الدبلوماسية البرلمانية “لكسر الجمود الراهن بين سورية والاتحاد الأوروبي”ودعوة الاتحاد لإرسال وفد لزيارة سورية للاطلاع على حقيقة الأوضاع هناك مشددا على ضرورة القضاء على الإرهاب في سورية ومنوها بجهود الحكومة السورية في هذا المجال.

كما بحث أنزور مع رئيس وفد مجلس الشعب الأعلى لكوريا الديمقراطية ري جونغ هيوك سبل تعزيز التعاون البرلماني بين البلدين الصديقين بما يسهم في تعزيز علاقات التعاون الثنائي ويحقق المصالح المشتركة لشعبي البلدين.

وشارك وفد المجلس خلال أعمال دورة الجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي في عدة حلقات نقاش حول/موقف البرلمانات من مكافحة التمييز والتحرش الجنسي ودور البرلمانات في مكافحة الإرهاب والتطرف العنيف وإقامة جسور التواصل بين الأوساط البرلمانية والعلمية وكيف يمكن للبرلمانات التمييز بين ما هو حقيقي وزائف في عصر الأخبار المفبركة وتعزيز الصحة بالاعتماد على التغذية.

وتتواصل أعمال الدورة حتى الثامن عشر من الشهر الجاري بحضور نحو 1300 نائب من نحو 130 بلداً منهم 43 رئيس برلمان ونحو 700 نائب من مختلف دول العالم.

ويضم وفد مجلس الشعب أعضاء المجلس عهد الكنج وسمير الخطيب وآلان بكر وموعد ناصر ومحمد عزت عربي كاتبي ووليد درويش وفارس جنيدان وسلام سنقر وجبراير رائيسيان وإيناس ملوحي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *