الرئيس الأميركي يهدد بتعزيز ترسانة بلاده النووية

بعد أن أعلن السبت الماضي نيته الانسحاب من معاهدة الأسلحة النووية القصيرة ومتوسطة المدى الموقعة مع روسيا قبل أكثر من ثلاثة عقود، هدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بتعزيز ترسانة بلاده النووية.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن ترامب قوله للصحافيين بالبيت الأبيض في إشارة إلى الترسانة النووية الأميركية: “سوف نستمر بتعزيزها وهذا تهديد إلى أي جهة تريدون ويشمل الصين وأيضا روسيا وأي جهة أخرى تريد أن تلعب هذه اللعبة”.

وزعم ترامب أن روسيا لم تلتزم بروح المعاهدة أو بالمعاهدة بحد ذاتها مبينا ان الولايات المتحدة ستطور هذه الأسلحة ما لم توافق روسيا والصين على “التوقف عن ذلك”.

وكان المتحدث الرسمي باسم الكرملين ديميتري بيسكوف أكد أمس أن نية الولايات المتحدة الانسحاب من المعاهدة التي تلتزم بها موسكو هي “مسالة مثيرة للقلق ويمكن أن تجعل العالم أكثر خطورة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *