الجيش اليمني يكشف عن عدد قتلة مرتزقة النظام السعودي خلال الـ 24 ساعة الماضية

أعلن الجيش اليمني واللجان الشعبية مقتل وإصابة 215 من جنود ومرتزقة النظام السعودي بينهم قيادات خلال الـ24 ساعة الماضية.

وأوضح المتحدث باسم الجيش اليمني واللجان الشعبية العميد يحيى سريع في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية سبأ “إن قوات العدو المهاجمة منيت خلال الـ24 ساعة الماضية بهزائم نكراء وتكبدت خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد حيث سقط 215 من المقاتلين بين قتيل وجريح بينهم قيادات كما تم تدمير وإعطاب 20 مدرعة وآلية عسكرية متنوعة بينها مدرعات ذات منظومات حديثة تستخدمها القيادات الميدانية”.

وأشار العميد سريع إلى أنه تم مفاجأة قوات العدوان المهاجمة بعمليات عسكرية نوعية ناجحة دفاعية وهجومية وخاطفة تم خلالها استهداف تجمعاتها وتحركاتها وآلياتها نفذتها وحدات متخصصة من القوات المسلحة باحترافية عالية بإسناد سلاح القوة المدفعية والصاروخية لافتا إلى أن العشرات من قوات العدوان وقعوا في حقل ألغام باتجاه كيلو 16 وتطايرت أشلاؤهم.

وأكد العميد سريع أن ما يروج له النظام السعودي في وسائل إعلامه من انتصارات وهمية ما هو إلا تضليل إعلامي سبق وأن استخدمه وثبت فشله في التغطية على الهزائم والخسائر الفادحة التي منيت بها قواته ومحاولة الهروب من الحقائق الصادمة في الميدان والتي كشفها ولا يزال الإعلام الحربي للجيش اليمني واللجان الشعبية.

إلى ذلك قتل طفل يمني جراء قصف صاروخي للنظام السعودي على محافظة صعدة.

وافاد مصدر أمني في المحافظة لوكالة الأنباء اليمنية سبأ “بأن طفلا من أبناء منطقة طلان بمديرية حيدان استشهد إثر تعرض المنطقة لعشرات الصواريخ السعودية التي استهدفت منازل المواطنين ومزارعهم”.

وأشار المصدر إلى أن قوات النظام السعودي استهدفت مناطق متفرقة آهلة بالسكان في مديرية رازح بأكثر من سبعين صاروخا وقذيفة مدفعية خلفت أضرارا كبيرة في ممتلكات المواطنين.

ولفت المصدر إلى أن طيران العدوان شن أيضا أربع غارات استهدفت مناطق متفرقة بمديريتي رازح والظاهر أسفرت عن أضرار بالممتلكات.

وقتل يمنى وأصيب آخر جراء غارة لطيران النظام السعودي استهدفت في وقت سابق اليوم أسرتين نازحتين في محافظة الحديدة غرب اليمن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *