الحكومة الروسية: تضرر الاقتصاد الأمريكي من فرض العقوبات ضد دول أخرى

أعلن دميتري مدفيديف، رئيس الوزراء الروسي، إن الولايات المتحدة تفرض العقوبات ضد دول أخرى من أجل خنق المنافسة، مشيرا إلى أن الاقتصاد الأمريكي هو الذي سيتضرر في نهاية المطاف جراء ذلك.

وأوضح مدفيديف، في مؤتمر خلال زيارته للصين، “الحمائية دون شك ظاهرة سيئة في الاقتصاد العالمي، وكانت موجودة على الدوام، إلا أن أغلب الدول كانت في السابق تلتزم بالقواعد التي تم وضعها في إطار منظمة التجارة العالمية”.

وتابع مدفيديف “كما أفهم فإن الصين الشعبية لديها نفس الموقف، هذا النظام غير مثالي دون شك، لكنه يعمل ويوفر القدرة التنافسية في العالم، إلا أنه، ومع الأسف تم اتخاذ العديد من الإجراءات في الآونة الأخيرة ترمي إلى خنق هذه المواجهة، ووضع نظام التبادل الحرب للبضائع والخدمات تحت رقابة مشددة”، مشيرا الى أن ذلك بالذات هو الحمائية الاقتصادية.

وأشار إلى أن “عدد من الدول تنتهج هذه السياسة، وكما يبدو فإن أكبرها في الولايات المتحدة الأميركية، التي تفرض مختلف القيود والرسوم على الصين، والاتحاد الأوروبي، وعلى روسيا.. أنا واثق من أن الاقتصاد الأمريكي سيتضرر من ذلك في نهاية المطاف”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *