الخارجية الإيرانية: أمريكا غير قادرة على إضعاف الاتفاق النووي مع إيران

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن الولايات المتحدة غير قادرة على إضعاف الاتفاق النووي مع إيران بمجرد انسحابها منه ونحن ما زلنا نعتبره أفضل ما تحقق حتى الآن بهذا الشأن.

وقال ظريف خلال الجلسة العلنية لمجلس الشورى الإسلامي اليوم “إن كل وثيقة من الاتفاق تم توقيعها على الملأ وتم الإفصاح عنها في الأخبار وذلك بعد أخذ رأي الخبراء النوويين وبما يتماشى مع المصالح الوطنية لإيران”.

وأكد وزير الخارجية الإيراني أن الولايات المتحدة وبعد سنة ونصف السنة من السعي والمحاولات الرامية لإضعاف الاتفاق لا تزال عاجزة عن ذلك مشيرا إلى أن الأميركيين عندما دخلوا الاتفاق كان هدفهم وقف البرنامج النووي الإيراني وإغلاق منشأة فوردو ومفاعل أراك النووي للماء الثقيل وكذلك تقييد إيران في العمل فقط على الجيل الأول من أجهزة الطرد المركزي في إطار الأبحاث والتنمية وكانوا يرومون أيضا إضافة موضوع قدراتنا الصاروخية الى الموضوع النووي إلا أنهم لم يحققوا مطالبهم.

وقال ظريف إن “واشنطن عملت على حشد الرأي العالمي ضد إيران من خلال إطلاق الكثير من الأكاذيب لكن الاتفاق النووي كان من القوة بحيث فشلت كل هذه المحاولات وما زال العالم متسمكا به ونحن في حال أردنا نستطيع بسهولة العودة إلى برنامجنا النووي والمضي به قدما أفضل من السابق”.

إلى ذلك أكد ظريف في لقاء أجراه اليوم مع موقع يو إس تودي الأميركي إن “التفاوض مع الولايات المتحدة رهن بانتهاج هذا البلد نزعة جديدة تتسم بالاحترام المتبادل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *