بقنابل محرمة دوليا.. “التحالف” يرتكب مجزرة في الشعفة بريف دير الزور

تحت ذريعة محاربة إرهابيي “داعش”، يواصل “التحالف الدولي” عدوانه على الأراضي السورية وانتهاكه للقوانين الدولية، حيث ارتكبت طائراته خلال الساعات الماضية عدوانا جديدا قضى خلاله 3 أطفال وقصفت بالفوسفور الأبيض المحرم دوليا مناطق سكنية في دير الزور.

وذكرت مصادر أهلية في دير الزور، أن طائرات تابعة لـ “التحالف الدولي” الذي تقوده الولايات المتحدة قصفت اليوم الأحياء السكنية في بلدة الشعفة بريف مدينة البوكمال ما تسبب باستشهاد 3 أطفال وإصابة العديد من المدنيين بجروح.

ولفتت المصادر إلى أن “التحالف” يتعمد قصف منازل المدنيين في البلدة تحت ذريعة استهداف إرهابيي “داعش” مشيرة إلى أن عدوان التحالف المستمر تسبب بتشريد وتهجير مئات المدنيين الذين أصبحوا بلا مأوى نتيجة تدمير منازلهم.

ويأتي العدوان على بلدة الشعفة بعد أقل من 48 ساعة على مجزرة في بلدة هجين ارتكبها طيران التحالف استشهد فيها 15 مدنيا أغلبهم من النساء والأطفال حيث ينفذ التحالف منذ عدة أيام غارات هي الأعنف على المنطقة منذ عدة أشهر.

إلى ذلك أكدت مصادر أهلية في مدينة هجين شرق مدينة دير الزور بنحو 110 كم سقوط قنابل مصنعة من الفوسفور الأبيض المحرم دوليا أطلقتها طائرات “التحالف” على منطقة السوق الجديد في البلدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *