الموت يغيب الشاعر السوري المغترب أنطون دوشي

غيب الموت الشاعر السوري المغترب أنطون دوشي آثر سكتة قلبية عن عمر ناهز الثمانية والخمسين عاما في إحدى مشافي العاصمة الهولندية أمستردام مساء اليوم.

ويعد الشاعر دوشي أحد الأصوات المهمة في الحداثة الشعرية الجديدة في سورية وهو من مواليد ريف الحسكة سنة 1960 عاش طفولة صعبة عانى فيها الحرمان وشظف العيش وانتقل للعيش في طرطوس وساهم اغترابه منذ أكثر من خمسة وثلاثين عاما في اثراء تجربته واطلاعه على التيارات الشعرية في العالم.

لدوشي ستة دواوين شعرية هي “صراخ بلا صوت” و”من وجع الجذور” “لماذا محوتم آثار أقدامي”و”بكاء من مقام التفوق”و”سباحة في الأنا”و”وحيدة ترحل القناديل” وهي عبارة عن رؤى فلسفية في الحياة بأسلوب مختلف عن الشعر والسرد رغم أنها تقترب أحيانا من الشعر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *