مئات من أبناء السقيلبية في يوم تطوعي لتحسين المظهر الجمالي لمدينتهم

أقامت فعاليات أهلية واجتماعية يوما تطوعيا في مدينة السقيلبية بريف حماة شمل أعمال نظافة ودهان أطاريف الطرق وزرع أشجار بالجزر الطرقية والمنصفات وصيانة الإنارة الطرقية وتسليك بعض الطرق الترابية الفرعية بمشاركة المئات من أبناء المدينة.

وأكدت رئيس مجلس مدينة السقيلبية المهندسة أديبة منصور أن هذا اليوم يأتي ضمن حملة مستمرة طيلة الأسبوع الحالي وسيتم توزيع العمال للقيام بحملات نظافة شاملة لمختلف أنحاء المدينة فضلا عن تنفيذ حملات تشجير في الجزر الطرقية واعدة بالمزيد من الحملات والنشاطات والمشاريع التي تعود بالفائدة على الأهالي.

ولفت رائد ثابت أمين رابطة الغاب لشبيبة الثورة إلى أن مشاركة الرابطة في هذا اليوم تأتي ضمن خطط فرع الشبيبة لزيادة التعاون مع الوحدات الإدارية والنهوض بواقع النظافة وتحسين المظهر الجمالي للمدن والبلدات.

وعبرت هلا شاهين مديرة مؤسسة بصمة شباب سورية في السقيلبية عن سعادتها بهذا العمل الوطني البناء قائلة: “إنه يشعرنا أننا نقدم شيئا لأجل وطننا وهذا بحد ذاته شرف كبير لنا بالإضافة إلى أننا نشاهد نتاج عملنا على أرض الواقع”.

ونوهت علا العبد الله من الجمعية السورية للتنمية الاجتماعية بأن اليوم التطوعي يعكس تكاتف أبناء السقيلبية وعملهم يداً بيد لخدمة المجتمع والمساهمة في تنظيف شوارع المدينة وعكس صورتها الحضارية.

وتخلل اليوم التطوعي سباق ماراتون بمشاركة نحو 30 من أبناء الشهداء في شارع الشهيد باسل الأسد عند مدخل المدينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *