متطوعو “الديرة ديرتنا” يبدؤون تأهيل حديقة الأشعري بمدينة دير الزور

في إطار إعادة الحياة الطبيعية لأحياء مدينة دير الزور المحررة من الارهاب بدأ متطوعون في مشروع “الديرة ديرتنا” أعمال تأهيل حديقة الاشعري في حي العرفي.

وأشار مدير الشؤون الفنية بمجلس مدينة دير الزور المهندس عيسى درويش إلى أن إعادة تأهيل حديقة العرفي تتم بالتشاركية بين مجلس المدينة ومشروع “الديرة ديرتنا” حيث يتم العمل على تنظيف الحديقة وزراعتها بالأشجار وتجميل مرافقها وإنارتها وبعد الانتهاء من هذه الأعمال سيتم تزويدها بالألعاب.

وأكد مدير المشروع احمد مطرود أن “الديرة ديرتنا” مشروع يتم تنفيذه بصورة تشاركية بين محافظة دير الزور وبرنامج الامم المتحدة الانمائي ويتضمن عدة مبادرات منها تأهيل حديقة الاشعري، مبينا أن الهدف من هذا العمل تكريس التعاون وتقوية الروابط الاجتماعية إضافة إلى توفير أجواء من الفرح واللعب لأطفال الأسر العائدة إلى الحي عبر الرسومات الجميلة على سور الحديقة وتزويدها بالألعاب الترفيهية.

بدورهم عبر عدد من المتطوعين عن سعادتهم بالمشاركة في هذا العمل  الذي يعد مساهمة متواضعة في إعادة الإعمار ومؤشرا لعودة عجلة الحياة الطبيعية إلى الدوران في أحياء مدينة دير الزور التي بدأت تستعيد عافيتها بعد تطهيرها من رجس الإرهاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *